27 يناير، 2023

الشرق الأوسط نيوز

آخر الأخبار تعرفونها فقط وحصرياً على الشرق الأوسط نيوز موقع اخباري شامل يدور حول العالم

الديوك تنقر النسور و تواصل حملة الدفاع عن اللقب المونديالي

الديوك تنقر النسور و تواصل حملة الدفاع عن اللقب المونديالي

 

كتب – أحمد نصار

 

لعنة كانت تحل على بطل المونديال ، حين مشوار الدفاع عن لقبه فى النسخة التالية ، ففرنسا فى ( 2002 ) و إيطاليا فى ( 2010 ) و إسبانيا فى ( 2014 ) و ألمانيا فى ( 2018 ) ، ليعتقد الجميع أن فرنسا حاملة اللقب فى مونديال روسيا ( 2018 ) سوف تتعثر فى مونديال قطر ( 2022 ) ، و لكن كلا و ألف كلا ، فليس الزيك الفرنسي كغيره ممن تعثروا من قبل .

فالمنتخب الفرنسي قد نجح فى الإفلات من هذا الفخ ، نجح فى أن يتفوق على الكنغر الأسترالي و الفايكينج الدانماركي قبل أن يسقط أمام نسور قرطاج التونسية ، كى يأتى اليوم أمام نسور آخرين و لكن ليس كنسور تونس ، فهم نسور بولندا التى نجحت أن تحجز تذكرة التأهل إلى دور ثمن النهائي فى المونديال برفقة التانجو الأرجنتيني ، ففى المواجهة التى جمعت المنتخبين على ملعب ” الثمامة ” بالعاصمة القطرية الدوحة نجح الديك الفرنسي أن يتفوق على النسر البولندي و يخرجه خارج منافسات المونديال ، ليحجز تذكرة التأهل إلى دور ربع النهائي .

بثلاثة أهداف مقابل هدف ، واصلت الديوك الفرنسية حملة الدفاع عن اللقب المونديالي ، فى مباراة كانت فرنسية بإمتياز فى الشوط الأول و الثانى ، حيث حاول لاعبو فرنسا تسجيل الهدف الأول من خلال فرص ” جيرو ” و ” جريزمان ” و ” تشوامينى ” بينما كانت المحاولات البولندية على إستحياء حتى كاد المدافع ” ماتى كاش ” من إفتتاح أهداف المباراة لولا إنقاذ المدافع ” رافاييل فاران ” الكرة من على خط المرمى ، و إقترب الشوط الأول من نهايته و جاءت الدقيقة الرابعة و الأربعون من عمر المباراة و النجم ” أوليفير جيرو ” يستلم الكرة من ” كيليان مبابى ” لينفرد بالحارس ” فوتشيك تشيزنى ” و مسجلا أولى أهداف المباراة منهيا معه الشوط الأول بتقدم فرنسي بهدف دون رد .

و يصبح النجم ” أوليفير جيرو ” الهداف التاريخي للديوك الفرنسي برصيد ( 52 ) هدف ، و يصبح أيضاً ثانى أكبر اللاعبين سناً محرزا للأهداف فى الأدوار الإقصائية فى المونديال عن عمر يناهز ” 36 عاماً ، شهرين ، أسبوع ، يوم واحد ” ، خلف النجم الكاميروني التاريخي ” روجيه ميلا ” و الذى سجل فى شباك اللوس كافيتيروس الكولومبي فى مونديال إيطاليا ( 1990 ) عن عمر يناهز ” 38 عاماً ، شهر واحد ، 4 أيام ” .

و يبدأ الشوط الثانى من المباراة من المباراة بضغط فرنسي قوى سعيا فى تسجيل ثاني الأهداف من خلال فرص عدة ، حتى حانت الفرصة للنجم ” كيليان مبابى ” بتسجيل الهدف الثاني فى الدقيقة الثانية و السبعين من عمر المباراة بعد إنفراد ساهم فيه ” أوليفير جيرو ” ليمرر الكرة إلى ” عثمان ديمبيلى ” و الذى بدوره مرر الكرة إلى ” مبابى ” ليسجل الهدف الثانى و ينجح فى تسجيل ثامن أهدافه فى المونديال فى نسخة ” روسيا 2018 ” و ” قطر 2022 ” و رابع أهدافه فى النسخة الحالية .

لتكون الأوضاع على ما يرام بالنسبة للديك الفرنسي و الذى كانت له الأفضلية فى المباراة حتى وصلت إلى دقائق الوقت بدل الضائع و الدقيقة الأولى و هدف ثالث من تصويبة متقنة من النجم ” كيليان مبابى ” بعد أن مرر له المهاجم ” ماركوس تورام ” الكرة معلنا ثانى أهدافه فى المباراة و خامس أهدافه فى المونديال متربعا به على صدارة هدافى المونديال ، و لكن جاءت اللحظة المنتظرة بالنسبة للنسر البولندي و لكن بعد أن ضاعت الأحلام و الأمانى بركلة جزاء نجح المدافع ” بارتوش بيريشينسكى ” فى الحصول عليها بعد أن لمست الكرة يد المدافع ” دايو أوباميكانو ” ليسجل منها النجم ” روبرت ليفاندوفسكى ” هدف تقليص الفارق و ثانى أهدافه فى المونديال فى الدقيقة التاسعة من الوقت بدل الضائع ، لينتهى اللقاء بعبور فرنسي إلى ربع النهائي فى إنتظار العابر من معركة الأسدين السنغالي و الإنجليزي و التى ستنطلق اليوم فى تمام التاسعة مساءً ، فى يوم السبت الموافق العاشر من ديسمبر التجارى على ملعب ” البيت ” .