22 أبريل، 2024

الشرق الأوسط نيوز

آخر الأخبار تعرفونها فقط وحصرياً على الشرق الأوسط نيوز موقع اخباري شامل يدور حول العالم

وزير التنمية المحلية ومحافظ الفيوم يترأسان المجلس الاقتصادي الاجتماعي للمحافظة

وزير التنمية المحلية ومحافظ الفيوم يترأسان المجلس الاقتصادي الاجتماعي للمحافظة

✍- رباب عنان

وزير التنمية المحلية ومحافظ الفيوم يترأسان المجلس الاقتصادي الاجتماعي للمحافظة بحضور وفدين من الاتحاد الأوروبي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي

ترأس اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية
والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم

اليوم اجتماع المجلس الاقتصادي الاجتماعي الاستشاري للمحافظة

الذي عقد بأحد الفنادق على ضفاف بحيرة قارون، بهدف دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاستثمارية، وإزالة العقبات

وخلق بيئة مواتية للاستثمار، ومشاركة المجلس في وضع الرؤية التنموية والخطة الاستراتيجية المستقبلية للمحافظة

حيث يُعد المجلس أحد ثمار برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر.

جاء ذلك بحضور٠٠

الدكتور محمد عماد نائب المحافظ ، والدكتور ياسر حتاتة رئيس جامعة الفيوم

ووفد من الاتحاد الأوروبي برئاسة صوفي فان هيفربك مدير قسم المشروعات ووفد من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر برئاسة سيلفان ميرلين

نائب الممثل المقيم للبرنامج والدكتور هشام الهلباوي مساعد وزير التنمية المحلية للمشروعات القومية

والدكتور خالد عبدالحليم مستشار الوزير ومدير مشروع الدعم الفني للوزارة

والدكتور محمد التوني معاون محافظ الفيوم، وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ

والقيادات التنفيذية، وأعضاء المجلس الاقتصادي بالمحافظة

وممثلي المجتمع المدني، والمؤسسات الأهلية والقيادات الطبيعية.

ومن جانبه أكد اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية٠٠

على الاهتمام الذى توليه الوزارة خلال الفترة الحالية لملف التنمية الاقتصادية المحلية
وتحسين مناخ الاستثمار على مستوى المحافظات

ومساعدتها فى كيفية جذب الاستثمارات والترويج للفرص الاستثمارية

تنفيذاً لتكليفات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى، وتوجيهات دولة رئيس مجلس الوزراء، للحكومة بشأن تنمية الصعيد،

وأشار وزير التنمية المحلية٠٠

إلي إهتمام الدولة بتنمية وتطوير ودعم وتشجيع القطاع الخاص، والترويج للفرص الاستثمارية بمحافظات الصعيد

وتهيئة بيئة ومناخ الأعمال الجاذب للمستثمرين، بحيث تتوازى هذه التوجهات مع البرامج التنموية الأخرى

التي تهدف لرفع المستوى المعيشي للمواطن وتحسين البنية الأساسية والخدمات.

وأضاف وزير التنمية المحلية٠٠

أن جهود الحكومة المصرية منذ عام 2014 وحتى الآن أثمرت عن تضاعف الاستثمارات الحكومية الموجهة لصعيد مصر خلال السنوات العشر الماضية

فضلاً عن تنفيذ وزارة التنمية المحلية لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بالتعاون مع البنك الدولي

في محافظتي قنا وسوهاج والذي ساهم في وضع منظومة مطورة لبرامج التنمية المحلية ومجالات عمل الإدارة المحلية

والتي تم اطلاقها بالتعاون والتنسيق مع الدكتورة هالة السعيدة وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية في شهر يناير الماضي للبدء في العمل بها في العام المالي القادم .

وأوضح اللواء هشام آمنة٠٠

أن الوزارة تقوم بتنسيق ومتابعة تنفيذ مبادرة فخامة السيد رئيس الجمهورية “حياة كريمة”

والتي جاء نصيب محافظات الصعيد منها أكثر من 85% من إجمالي عدد القرى المستهدفة في المرحلة الأولى

لافتاً الي أن حياة كريمة، مبادرة رائدة وفريدة وتقدم جهد عظيم في تحسين مستوي الخدمات في جميع المحافظات ومن بينها محافظة الفيوم

حيث يبلغ نسبة تنفيذ المشروعات بالفيوم حوالي 81 ٪؜ .

وأشار وزير التنمية المحلية إلى الدور المهم والدعم الذي يقدم من الاتحاد الأوربي

وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العديد من المبادرات والمشروعات والبرامج علي أرض جميع المحافظات

مشيراً الي أن وضع حجر الأساس لمركز الخدمات المتكاملة والمجمع الصناعي للزيتون بمركز يوسف الصديق بالفيوم
اليوم مثال جيد ومهم لهذا التعاون بين الجانبين

والذي ينفذ من خلال مشروع الدعم الفني لوزارة التنمية المحلية الممول من الاتحاد الأوروبي

والذي تنفذة الوزارة مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي والذي يعتبر ترجمة لتوجهات الدولة في مجال التنمية الاقتصادية المحلية وتطوير الإدارة المحلية.

كما أشار وزير التنمية المحلية٠٠

إلى أهمية الشراكة القائمة والتعاون المثمر بين وزارة التنمية المحلية والاتحاد الاوروبي

وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي من خلال برنامج الدعم الفني للوزارة الذى يقوم بتدعيم دور الوزارة للعمل مع المحافظات على عدد من الملفات الهامة المسندة إليها

ومنها دعم التنمية الاقتصادية المحلية وتحديد عدد من المشروعات في المحافظات الأربع (الفيوم وبني سويف والاقصر وأسوان)

بما يعمل على دعم الميزات النسبية بكل محافظة، وتشجيع الشراكة بين القطاعين العام والخاص

من خلال تفعيل المجلس الاقتصادي الاجتماعي للمحافظة وقيامهم بدور فاعل في توجيه وتحديد المشروعات التنموية ذات الأولوية للمحافظة.

وأضاف وزير التنمية المحلية٠٠

أن الوزارة تهتم بالتكتلات الاقتصادية بمحافظات الصعيد لتوفير فرص عمل للمواطنين وعلي رأسها الفركة والسجاد والرومان وغيرها

وكذا جذب الاستثمارات وتحسين بيئة الاستثمار تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية في هذا الشأن في المناطق الصناعية بمحافظات الصعيد.

وقال اللواء هشام آمنة٠٠

أن الوزارة قامت بتكليف جميع محافظات الجمهورية بتشكيل المجلس الاقتصادي/الاجتماعي للمحافظة

ليكون منصة حوار مشتركة بين الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والجهاز التنفيذي والمستثمرين

ويتم من خلاله دعم المحافظة كمجلس استشاري في توجيه واتخاذ القرار لتعزيز تنافسية المحافظة وجعلها أكثر جاذبية للاستثمار والأعمال.

كما ثمن اللواء هشام آمنة٠٠

الدور الذي يلعبه مشروع الدعم الفني في تدعيم دور الوزارة في رسم سياسات اللامركزية والتنمية الريفية

ودعم جهود تطوير الإدارة المحلية وتطبيق الممارسات الجيدة للإدارة المحلية في المحافظات الارشادية

إلى جانب استكمال جهود الوزارة للتطوير المؤسسي للمحافظات والوحدات المحلية

وتأهيل كوادر محلية قادرة على إدارة المهام والمشروعات التنموية المسندة إليها بكفاءة وفاعلية.

ومن جهته٠٠

رحب محافظ الفيوم، بوزير التنمية المحلية، والوفد المرافق له، وممثلي الاتحاد الأوروبي، وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي، على أرض المحافظة

مشيراً إلى أهمية التنمية الاقتصادية بكافة القطاعات، من خلال استغلال كافة مقوماتها الطبيعية وميزاتها النسبية المتفردة

مع دراسة وتحليل القطاعات الاقتصادية ذات الميزة التنافسية

إلى قنجانب دعم المحافظة في وضع سياسات التشغيل وتحسين ظروف العمالة وخلق فرص عمل محلية مستدامة

وجذب الاستثمارات المحلية والقومية والدولية، من خلال المشاركة في تسويق الفرص الاستثمارية بها.

وكشف المحافظ، أن مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التى يتم تنفيذها بقرى مركزي اطسا ويوسف الصديق

تخطت تكلفتها 20 مليار جنيه، لافتاً إلى أن أبناء المحافظة يهتمون فى المقام الأول بمهنة الزراعة

ولهذا تم التفكير فى إنشاء مشروع “مجمع صناعات زيتون المائدة” بيوسف الصديق، بالتنسيق مع الجهات الشريكة

والعمل على ضخ العديد من المشروعات الاستثمارية الكبرى، واستغلال كافة إمكانيات القطاع الصناعي

بما يُسهم في تحريك كافة الملفات بشكل جيد والتيسير علي المستثمرين

لدفع عجلة التنمية الاقتصادية بالمحافظة، وتوفير فرص عمل حقيقية للشباب.

وأكد “الأنصاري”٠٠

على أهمية التعاون البناء والمثمر بين مختلف الجهات، في إطار التشبيك والتعاون تبعاً لرؤية موحدة

لافتاً إلى منهجية العمل مع القطاع الخاص والمدني من خلال تنفيذ رؤية مصر 2030، بما يؤكد تحسن الواقع بشكل جيد من خلال الاستثمارات المتنوعة.

وأضاف أنه بالرغم من كل التحديات التى تواجه الدولة المصرية

فإن الدولة تسير بخطى ثابتة نحو التنمية المستدامة، بما يؤكد أن القادم أفضل وأحسن بفضل الله تعالى وجهود المخلصين من أبناء الوطن.

ومن جانبه قال الدكتور هشام الهلباوي مساعد وزير التنمية المحلية للمشروعات القومية٠٠

ان برامج التنمية المحلية المطورة التي سيتم العمل بها في العام المالي القادم هي جزء من منظومة التخطيط المحلي”

وتأتي ملبية لعدد من السياقات الوطنية الجديدة التي فُرضت علي الواقع المحلي

و تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية والإطار التشريعي والدستوري الداعم.

وأكد مساعد وزير التنمية المحلية٠٠

أن برامج التنمية المحلية المطورة أحد أهم آليات منظومة التخطيط المحلي

والتي تتكامل مع عدد من السياسات ونظم العمل الرامية إلي تمكين الإدارة المحلية من قيادة عملية التنمية وتقديم الخدمات العامة بكفاءة وفاعلية للمواطنين

ومن ضمنها٠٠

تعزيز الحوكمة المحلية ودعم اللامركزية ودفع مزيد من العدالة في التنمية

ودعم التنمية الاقتصادية المحلية، والتكامل بين الريف والحضر.

وأشار الدكتور هشام الهلباوي٠٠

إلى الجهود الثنائية بين وزراتي التخطيط والتنمية المحلية لإعداد خطة العام المالي 2024/2025

في ضوء بدء تطبيق برامج التنمية المحلية المطورة وما صاحبه من تطوير للعنصر البشري

من خلال برامج تدريبية مكثفة ل 81 من العاملين بالإدارة المحلية على مستوي ال 27 محافظة

لوضع الخطط في ضوء مستهدفات البرامج الجديدة وللعاملين بوزارتي التخطيط والتنمية المحلية
لتقديم الدعم الفني للازم للمحافظات

مشيراً إلى أنه سيتم توفير 288 فرصة تدريبية للإدارة المحلية خلال العام الحالي كما تم العمل علي دليل لبرامج التنمية المحلية المطورة لضمان استدامة هذه الإصلاحات

هذا بالإضافة إلى استمرار تطبيق المعادلة التمويلية لمخصصات استثمارات التنمية المحلية

وتطويرها بشكل سنوي يتناسب مع مجموعة من المعايير ومنها مستجدات الوضع الاقتصادي.

وأضاف الدكتور هشام الهلباوي٠٠

ان الدولة المصرية في عهد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي

أولت اهتماما كبيراً بمحافظات الصعيد منذ توليه المسئولية وتم إنفاق مليارات الجنيهات خلال السنوات الماضية

لتنفيذ آلاف المشروعات في كافة القطاعات من الصرف الصحي ومياه الشرب والطرق والكباري والنقل وغيرها من المجالات الخدمية .