22 أكتوبر، 2021

الشرق الأوسط نيوز

آخر الأخبار تعرفونها فقط وحصرياً على الشرق الأوسط نيوز

تصعيد العناصر الشابة نواة للقيادة المستقبلية بالشرطة

تصعيد العناصر الشابة نواة للقيادة المستقبلية بالشرطة

كتبت – رباب عنان

يترقب الجميع حركة تنقلات الشرطة
التي تسعى لتطوير آليات العمل الشرطي لمواجهة التحديات الأمنية الراهنة وكافة صور وأشكال الجريمة.

وتهدف حركة ترقيات وتنقلات ضباط الشرطة لتصعيد العناصر الشابة للاستفادة بها في كافة مجالات العمل الأمني

من خلال التوسع في حركة ترقيات الرتب العليا والوسطى لإعداد جيل جديد من القيادات الشابة كنواة للقيادة الشرطية المستقبلية.

وجرى العرف أن يجرى كل عام حركة تنقلات سنوية لرجال الشرطة في شهر يوليو
تهدف لضخ دماء جديدة في المواقع الشرطية المتنوعة وترقية وندب عدد من القيادات الأمنية.

ومن المتوقع أن تصدر حركة تنقلات الشرطة لهذا العام قبل نهاية هذا الشهر
حيث تم الانتهاء منها.

ويتخرج ضباط الشرطة من كلية الشرطة بعد دراسة 4 سنوات يحصل المتخرج على مؤهل ليسانس الحقوق مع دبلوم العلوم الشرطية

ولذلك هناك من ضباط الشرطة المصرية من يعملون كمحامين بعد تقاعدهم

ويقبل ضباط الشرطة بمجاميع قبول كليات الحقوق في نفس السنة وذلك لان الطالب يحصل على ليسانس حقوق ولكن هناك شرط اجتياز بعض الاختبارات ومنها الاختبارات الصحية والرياضية والأهم من ذلك اختبارات كشف الهيئة، وتكون سمعه العائلة حسنه وسمعه الطالب حسنه.

وفي يوم 25 يناير عام 1952 وقف بعض من رجال الشرطة البواسل امام الهجوم العنيف الذي شنته قوات الاحتلال البريطاني على مبنى محافظة الاسماعيلية وطلب تسليمه

ولكن اصر رجال الشرطة على المقاومة مما اسفر على سقوط 50 شهيداً و 80 جريحاً من رجال الشرطة البواسل

وكان سبب هذا الهجوم ان مصر قد قررت إلغاء المعاهدة التي ابرمتها مع بريطانيا عام 1936

ولتخليد هذه الذكرى قرر الوطن ان يحتفل بيوم 25 يناير من كل عام بعيد الشرطة لتذكر شجاعة هؤلاء الضباط.