23 يونيو، 2021

الشرق الأوسط نيوز

آخر الأخبار تعرفونها فقط وحصرياً على الشرق الأوسط نيوز

صباح الأمل والعمل ٠٠صباح احتفال بيوم اليتيم

كتبت – رباب عنان

 

أولادنا اللي بيخرج منهم نماذج ناجحة وحلمها للسما.. حلم دايما بيسعوا وراه مهما كان الصعب.. وانهاردة معانا نموذج منهم.. يوسف إبراهيم..

 

يوسف عنده 27 سنة.. موجود من صغره في جمعية أحباب الله.. يوسف كان متفوق دراسيا.. لكن من سن ٦ سنوات بدأ يكتشف في نفسه موهبة الرسم.. نّمى موهبته إنه يشوف فيديوهات عن الرسم وأصوله.. كان بيحلم يدخل كلية فنون جميلة.. لكن الظروف مساعدتوش.. بس مين قال إن الحلم بيقف عند التعليم.. يوسف استمر في تطوير نفسه.. لحد ما وصل إنه بقى بيدى كورسات لجميع المراحل العمرية بأسعار رمزية.. علشان يساعدهم في تنمية موهبتهم.

 

يوسف مثله الأعلى ليوناردو دافنشي.. نفسه في يوم من الأيام يوصل للعالمية ويشوف اسمه في أكبر متاحف العالم..