1 يوليو، 2022

الشرق الأوسط نيوز

آخر الأخبار تعرفونها فقط وحصرياً على الشرق الأوسط نيوز موقع اخباري شامل يدور حول العالم

تحت رعاية وزير المالية .. إنطلاق أعمال المؤتمر العربى للتشريع الضريبى

تحت رعاية وزير المالية .. إنطلاق أعمال المؤتمر العربى
للتشريع الضريبى

كتب : محمد عوض

إنطلاق صباح اليوم أعمال المؤتمر العربى للتشريع الضريبى تحت عنوان “إصلاح النظام الضريبى فى ظل متطلبات السياسات المالية والنقدية وأهداف التنمية المستدامة”
تحت رعاية وحضور الدكتور/محمد معيط – وزير المالية وبالتعاون بين المنظمة العربية للتنمية الإدارية التابعة لجامعة الدول العربية والجمعية العلمية للتشريع الضريبى بحضور وزير المالية ومشاركة نحو ١٥٠ متخصصاً

حيث قال وزير المالية أن حوالي ٧٥٪ من إيرادات الدولة نتاج من الحصيلة الضريبية وهذا ما يتطلب ضرورة الوقوف على الإيرادات الصحيحة حتى نستطيع صرفها على القطاعات التى تحتاج دائماً إلى تطوير مثل : قطاع الصحة والتعليم والنقل والإسكان ، الأمر الذى يستلزم ضرورة الحصول على هذه الضرائب بطريقة صحيحة

فى سياق متصل استعراض الدكتور/ محمد معيط
وزير المالية خلال كلمته فى الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الموقف التنفيذى للمشروع القومى لتحديث وميكنة منظومة الإدارة الضريبية الذى يحظى بدعم كبير ومتابعة دقيقة من قِبل القيادة السياسية بإعتباره إحدى الدعائم الرئيسية للتنمية الإقتصادية وتحفيز الإستثمار المحلى والأجنبي وتعظيم موارد الدولة مع الحفاظ على إستقرار السياسات الضريبية

من جهته قال الدكتور/ناصر القحطانى – مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية أن المؤتمر يهدف إلى طرح ومناقشة أهمية الإصلاح الضريبى فى الدول العربية
وكذلك إلقاء الضوء على العلاقة التبادلية بين الإصلاح الضريبى والسياستين النقدية والمالية وأهمية وأثره
على تحقيق أهداف التنمية الشاملة والمستدامة
كما يهدف إلى عرض بعض التجارب العربية فى هذا المجال

وأوضح مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية فى كلمته خلال الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر أن أهمية هذا المؤتمر
تأتى من حقيقة أن الإصلاحات الضريبية تُسهم بشكل كبير ومهم فى توفير الإيرادات اللازمة لتمويل النفقات العامة
بطريقة مُنصفة وعادلة بل وفعالة ، كما أن التنمية الجادة والحقيقية تتطلب إتساق الإصلاحات الضريبية مع متطلبات السياسات المالية والنقدية للدولة لتعزيز الإيرادات العامة والإدارة الفاعلة للإنفاق العام وهذا سيؤدى إلى تخفيض نسب البطالة ومعدلات التضخم وكذلك إلى تحفيز الإقتصاد بما يساعد على تحقيق الأهداف التنموية

وأشار الدكتور/ناصر القحطانى إلى أن الإصلاح الضريبى
لا يتطلب تشريعات وتقنيات وآليات عمل وإدارة كفء وفاعلة فحسب ، بل يتطلب مورداً بشرياً مؤهلاً ومحترفاً ومهنياً يمتلك الكفاءات والمهارات اللازمة لإدارة المنظومة الضريبية بما يحقق الأهداف المرجوة من السياسات الضريبة للدولة كما أن كل هذا يتطلب إستقطاب وتأهيل الكفاءات البشرية المناسبة وإعدادهم إعداداً جيداً مهنياً وعلمياً لمباشرة مهامهم وأعمالهم بالكفاءة المنشودة

وأعرب الدكتور/ناصر القحطانى عن سعادته البالغة
فى إسهام المنظمة العربية للتنمية الإدارية فى تحقيق ذلك من خلال البرامج التدريبية والفعاليات التى تهدف إلى تأهيل كافة العاملين بأجهزة الدولة ومن بينهم الإدارة الضريبية ، كما أننا على إستعداد لمواصلة التعاون مع وزارة المالية الموقرة فى المجالات المُشتركة بما فى ذلك إعداد وتنفيذ برامج وأنشطة متقدمة لقيادات وكوادر الوزارة
حيث يلبى إحتياجاتهم التدريبية ، بما يساعد أيضاً
على الأداء الأفضل فى ضوء التقنيات الحديثة والتحول الرقمى للأعمال فى الحكومات

ولفت إلى حرص المنظمة العربية للتنمية الإدارية
على التعاون مع الجمعية العلمية للتشريع الضريبى
فى عقد هذا المؤتمر إيماناً من المنظمة بأهمية التعاون
مع المؤسسات والهيئات والجمعيات العربية
ودعماً لمؤسسات البحث العلمى وللجمعيات العلمية
بما يحقق رسالتنا جميعاً فى النهوض بمجتمعاتنا العربية وفى التوظيف الأمثل للموارد العربية وأهمها المورد البشرى
كما نأمل أن يستمر هذا التعاون المُثمر بين المنظمة والجمعية بما يحقق أهداف الجميع

كما أكد الدكتور/ناصر القحطانى أنه بالرغم من تداعيات جائحة فيروس كورونا إلا أن المنظمة حرصت على إستمرار أنشطتها وفعالياتها من خلال توظيف تقنيات الإتصال عن بعد وذلك لتوفير منصة عربية يُطرح ويُناقش من خلالها القضايا والتحديات والموضوعات ذات الصلة بالتنمية الإدارية والتنمية الشاملة ، حيث تم تنفيذ عدد كبير من الأنشطة والفعاليات خلال هذا العام كان آخرها حفل الإعلان عن الفائزين بجائزة التميز الحكومى العربى

كما سينفذ خلال هذا الشهر فعاليات أخرى تشمل :
ندوة عربية حول التميز فى الأداء المؤسسى والملتقى العربى للأمن السيبرانى فى البنوك ثم المؤتمر العربي التاسع عشر لإدارة المستشفيات